مقالات مختارة

خوارزم تاريخ يعبق بالحرير

صحيفة مكة يسردها لكم: عبدالعزيز قاسم اعلامي وكاتب سعودي   هنا تقرير عن رحلتي لمدينة خوارزم ببلاد ما وراء النهر ..وقمت بالزيارة في 26 شعبان 1435 هـ ، وأكرمني أخي د. عثمان الصيني بنشر الرحلة في صحيفة مكة ببعض الصور.. سأعيد نشر ما كتب ، مع اضافة بعض الصور والتعليقات الخاصة بالمجموعة البريدية هنا .. هذا السور القديم للمدينة .. يتباهى مرافقي الخوارزمي بأن عمره أزيد من 2500 عام، وأنه كلما هدمه الغزاة، أعاد بناءه ..

المزيد

مدائن اسلامية ترمذ..عروس نهر جيحون .. مشاهدات يسردها : عبدالعزيز قاسم اعلامي وكاتب سعودي

هنا الجزء الثاني من رحلتي، إلى مدينة ترمذ ونشرت الحلقة في صحيفة مكة المكرمة اليوم الخميس، وشكر أخوي خاص للزميل الكبير د.عثمان الصيني على حفاوته بهذه الرحلات، وفيما يلي مجموعة كبيرة من الصور، آمل أن تروق لمن يحب التأريخ والرحلات.. وقتما عزمت على زيارة مدينة إمام الحديث محمد بن عيسى الترمذي، لم أدر أنها في أقصى الجنوب الغربي من أوزبكستان، وأنها تقع على الحدود من أفغانستان، وأن الأمر يستلزم أن أغيّر خطتي الأولية بالذهاب برّاً، ..

المزيد

سقوط دولة وقيام أخرى

سقوط دولة وقيام أخرى في عام 1342هـ الموافق 1924م أعلن أتاتورك إلغاء الخلافة الإسلامية العثمانية وإنشاء دولة علمانية في تركيا، وفي الأثناء كانت ولادة دولة إسلامية فتية في جزيرة العرب، جمعت غالب بلاد العرب – إلا قليلا – تحت لوائها، فهذه الولادة لم تكن بأقل أهمية وشأنا من ذلك الإلغاء، لكن لحكمة ربانية أخذ إلغاء الخلافة حيزا من الذكر واشتغل الناس به في كل العالم الإسلامي؛ حيث إنه مثل كارثة كبرى على الجميع. فلأول مرة ..

المزيد

الشرارة في أحداث شرورة

  أرى خللَ الرمادِ وميضَ جَمْرٍ ***ويوشكُ أن يكونَ له ضرامُ فإنّ النارَ بالعودين تُذْكى ***وإنّ الحربَ أولها كلامُ إذا لم يطفها عقلاءُ قومٍ *** يكونُ وقودَها جثثٌ وهامُ أقول من التعجبِ ليت شعري *** أأيقاظٌ أميةُ أم نيامُ؟ رحم الله أرواح الذين قضوا في حادث شرورة، وأسال الله أن يتقبَّلهم شهداء، وأن يُلهم أهلهم وذويهم الصبر، ويخلف عليهم بخير. إن القتل هو الجريمة التي تخوفتها الملائكة حين سمعت بخلق آدم {أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ ..

المزيد

داعش وواشنطن: ومخطط تقسيم العالم العربى

أثارت تطورات الاحداث في العراق بوجه خاص قضية داعش وعلاقتها بالولايات المتحدة مما يجعل البحث في هذا الموضوع ملحا خاصة وأن واشنطن هي المسؤول الاسل عن دار العراق علي اساس طائفي بينما الطائفية في سوريا ليست واضحة ولذلك فان ارباك ايران وارضاء الحلفاء واسرائيل دفع العدد الاخير من تقديرات مركز بحوث الامن القومي الاسرائيلي الي طرح مسالة التخل العسكري الامريكي كما اسهمت الدوائر الصهيونية من قبل في توريط واشنطن في العراق في اعقاب احداث سبنمبر ..

المزيد