مقالات خاصة

قانون وولف بين استهداف السعودية وسعودة الاستهداف

محاولة الفَتِّ من عضد السعودية عبر إحداث شعور عام بأن كل شيء يجري في هذا الكون يسير ضدها أمر غير إيجابي ولا يخدم المصلحة ، ونحن وإن قرأناه أو سمعناه في كتابات وكلمات البعض ممن لا نشك في حبهم وحَدَبِهم وحرصهم على ما يحقق الخير لبلادنا؛ فإننا نقرؤه ونسمعه أكثر فيما يكتبه ويقوله بعض من لا نشك في كرههم لنا ورغبتهم الحاقدة في يومٍ لا يسمعون فيه بذكرنا . آخر أنموذج لذلك هو قرار الكونغرس ..

المزيد

الثورة السورية والكرة بعد الفرة

قبل أسابيع كتبت مقالاً بعنوان: “مأساة سوريا، مقترح الحل ومعالم المستقبل” وبَيْنَ ما سأكتبه هنا وما كتبتُه هناك ارتباط في الموضوع وفي النتائج أيضا، ففي هذه الأيام نعيش جميعاً مأساة حلب، وهي مأساة يجب أن لا تمثل نهاية الثورة السورية، لأن ذلك إن كان فهو يعني نجاح مرحلة مهمة تم تأجيلها أربعة وثلاثين عاما من مراحل المشروع الصهيوني في بلاد الشام، وكان مقرراً لها أن تنتهي عام ١٩٨٢م إلا أنه تبين للكيان الصهيوني أن كُلفتها ..

المزيد

جولة في تاريخ التسامح الديني

كتاب تاريخ التسامح الديني في عصر الإصلاح لجوزيف لوكلير جاء في ١١٢٩صفحة من القطع المتوسط وبخط دقيق ومتقارب متضمناً خاتمة مفيدة تستحق وحدها الإفراد بالنشر والتعليق ولعلي أستطيع القيام بذلك لاحقاً ، لكن المهم لدي الآن هو أن الكتاب يؤرخ لفكرةٍ كان ما يعرف بعصر الإصلاح في أوربا أكثر العصور في التاريخ المروي ترويجاً لها ، وكانت الدول التي انبثقت عن مشاريع الإصلاح أكثر الدول في التاريخ مناداة بها ؛ ومع ذلك جاء الكتاب ليثبت ..

المزيد

الهزيمة الحضارية وجحود النص

ما يُسمى بالهزيمة الحضارية داء خطير يبدأ سريانه في الأمم عند مفاصلَ تاريخية في حياتها منطَلِقاً في الغالب من أفراد يتمتعون بهمة عالية وقدرات عقلية وبيانية متميزة لكنهم باجتماع هاتين الصفتين فيهم يكتسبون غروراً معرفياً يفقدهم المناعة ضد هذا الداء عند أقوى صدمة ثقافية يواجهونها فتجعلهم يترنحون وينقلبون على أنفسهم وماضيهم بدرجات مختلفة ومتباينة في قوتها واتجاهاتها. وكانت أول علاقة للأمة الإسلامية بهذا المرض ، بعد مقتل عثمان رضي الله عنه والفتنةِ التي شجرت بين ..

المزيد

الباب الرابع لسد الفقر والعوز

الزكاة والصدقة ومسؤولية الدولة عن رعاياها أبوابٌ ضرورية في محاربة العجز والفاقة والعوز ، لكنها ليست وحدها الوسائل التي جاءت بها شريعة الإسلام لتدفع هذه الأدواء عن كافة آفراد الأمة ، بل هناك باب رابع لا يقل أهمية عن تلك الأبواب ، إن لم نقل إنه في كثير من الحالات يُعَدُّ الأجدى والأسرع تأثيراً في محاربة الفقر إن قامت به الأمة كما ينبغي ، وتوجهت لتحصيله الأنظمة المرعية في كل دولة من دول المسلمين . ..

المزيد

عودة المشروع السعودي

هل هناك ارتباط بين ما عانى منه العمل الخيري والدعوي السعودي في الخارج من حصار دولي بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر وبين مشروع التمدد الإيراني الذي طال كل البلاد التي كانت مكاتب الدعوة ومكاتب الإغاثة السعودية تعمل فيها ؟ بمعنى : هل كان هناك تفكير أمريكي وإيراني مشترك بأن تُزاح السعودية من العمل الإغاثي والدعوي في العالم الإسلامي لتحل محلها إيران ، أم أن المسألة لم تكن تتجاوز قراءة جيدة للموقف الدولي من النشاط ..

المزيد

من سيؤوي أربعين مليون لاجئاً مصريا؟

اقرأ معي المشهد التالي في الحالة المصرية ، وهو يتضمن مقدمات واقعة حالياً ، ونتائج متوقعة إن لم يتول الله المسلمين بستره ويتداركَ سبحانه السياسيين والمفكرين والاقتصاديين بتوفيقه إياهم للرأي الصائب وتقديم مصلحة البلاد والعباد على مصالحهم الخاصة ورؤاهم السياسية والحزبية التي يجب أن تنصرم ، ويتم استبدالها بما يتناسب ومتغيرات الأحوال ومستجدات الأحداث والوقائع ، وإليك المشهد: ”استمرت أزمة الدولار في مصر في التصاعد حتى بلغت الحاجة المصرية إليه تٓفُوقُ عشر مرات حجم الموجود ..

المزيد

يا علماء الأمة أفتوا، الأمير خالد الفيصل وتعليق من محب

عنوان هذه المقالة هو صدر بيت من قصيدة [ الهبوب] من الشعر العامي نظمها الأمير خالد الفيصل بمناسبة أحداث ما يُسَمَّى [زوراً] بالربيع العربي ، وتَحَدَّثَت هذه القصيدة عن عدد من القضايا منها : المخطط العالمي لتغيير القيم والأخلاق ومحاصرة الإسلام وأهله واستغلال أحوال الجماهير العربية لخداعهم بالديمقراطية من أجل إحداث الفوضى الخلاقة . وهذه المعاني لاشك عندي في صحتها بل قد كتبت فيها من بداية قيام الثورة التونسية عدداً من المقالات وووجهت باعتراض جماهيري ..

المزيد

شعور المواطنة ومشاعر الخصوصية

الخصوصية التي يشعر المواطن السعودي بتميزه بها عن سائر بلاد الدنيا كانت وما تزال رافداً عظيماً من الروافد المتدفقة لمشاعره الوطنية التي لا يُشابهه فيها آي شعب من الشعوب العربية أو الإسلامية ذلك أن الوطنية التي تربينا عليها ليست أيديولوجيةً تشابه تلك التي أوجدها الاستعمار الفكري والعسكري في البلاد الإسلامية الأخرى ، بل وطنية مبناها على عاطفة المحبة الطبيعية للإرض ومشاعر الامتنان للدولة التي جمع الله بها بين إطرافها . والفرق بين هذين النوعين مما ..

المزيد

مأساة سوريا ، مقترح الحل ومعالم المستقبل

طُرُق التفكير في حل المعضلات ليست واحدة ، هذا أمر لاشك فيه ، فمن المعضلات ما يُمْكِن حلُّها بالاقتصار على تفكيك الحالة الراهنة ، ومن المعضلات مالا يمكن حلها إلا بالرجوع لأصل نشأتها والانطلاق في التفكير في معالجتها من هناك. يبدو لي أن المعضلة في سوريا ينشغل الجميع اليوم في علاجها بالنظر إلى حالتها الراهنة ، وهي حالة غامضة في كثير من جوانبها ، ومتداخلة ومعقدة في الجوانب الظاهرة منها ، تتصارع فيها المفاهيم والمشاعر ..

المزيد