جديد المقالات

تطبيق الشريعة وإقامة الشريعة بحث في المصطلح وآثاره

 ”تطبيق الشريعة”مصطلح حديث ظهر بعد شيوع القوانين الوضعية في البلاد الإسلامية أعقابَ الاستعمار الأجنبي الذي فُرِض على معظم بلاد المسلمين : وكان الفقهاء المسلمون الذين كتبوا في السياسة الشرعية قبل ذلك يصطلحون على ”إقامة الشرع” والفرق بين المصطلحين : أن الأول مصطلح قانوني ، يعرفه القضاة والمحامون وصناع القوانين ، فالالتفاتة فيه :إلى الحُكَّام وتذكيرِهم بواجبهم الأول ، وهو استبدال الشريعة الإسلامية بالقوانين ، وتطبيقها على الأمة : أما الأخر فالالتفاتة فيه إلى عموم الأمة ..

المزيد

مع هيئة الترفيه حتى نكون سويا

بصرف النظر عن مدى صحة الإطلاق اللغوي لمسمى الترفيه على هيئةٍ حُكومية تُعنى بإدخال السرور على المواطنين وإقامة المشاريع التي تعتني بذلك ، فإن تهيئةَ سبلٍ متعددة لإدخال البهجة على الناس تتناسب واختلافَ أعمارهم وأذواقِهم وأقاليمهم وأجناسهم وأفكارهم ومداخيلهم المالية ، مهمةٌ مطلوبة بل وحاجِيَّة في زمن ضاقت فيه على كثير من الناس مساكنُهم وأصبحوا يتطلبون المتنفس لهم ولعائلاتهم مع نهاية كل أسبوع يلتقون فيه مع أزواجهم وأبنائهم وقراباتهم ، في معزل من متاعب العمل ..

المزيد

بعد مآسي سوريا هل سيستغفر الشيخ القرضاوي

بعد مآسي سوريا هل سيستغفر الشيخ القرضاوي فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي أحد العلماء الكبار الذين وضعوا بصماتهم على العصر الحاضر وبخاصة النشاط الإسلامي ليس في المنطقة العربية وحسب ، ولا العالم الإسلامي وحده ، بل العالم أجمع ، في مختلِف أنواع النشاطات من تدريس وتأليف ودعوة وخطابة وإفتاء وإعلام ؛ حتى إنني أعتقد أن نظيره في انتشار النشاطات وتنوعها قليل إن لم نقل نادر. حتى في هذه الأيام التي بلغ فيها الشيخ من الكبر عتيا ..

المزيد

قانون وولف بين استهداف السعودية وسعودة الاستهداف

محاولة الفَتِّ من عضد السعودية عبر إحداث شعور عام بأن كل شيء يجري في هذا الكون يسير ضدها أمر غير إيجابي ولا يخدم المصلحة ، ونحن وإن قرأناه أو سمعناه في كتابات وكلمات البعض ممن لا نشك في حبهم وحَدَبِهم وحرصهم على ما يحقق الخير لبلادنا؛ فإننا نقرؤه ونسمعه أكثر فيما يكتبه ويقوله بعض من لا نشك في كرههم لنا ورغبتهم الحاقدة في يومٍ لا يسمعون فيه بذكرنا . آخر أنموذج لذلك هو قرار الكونغرس ..

المزيد

الثورة السورية والكرة بعد الفرة

قبل أسابيع كتبت مقالاً بعنوان: “مأساة سوريا، مقترح الحل ومعالم المستقبل” وبَيْنَ ما سأكتبه هنا وما كتبتُه هناك ارتباط في الموضوع وفي النتائج أيضا، ففي هذه الأيام نعيش جميعاً مأساة حلب، وهي مأساة يجب أن لا تمثل نهاية الثورة السورية، لأن ذلك إن كان فهو يعني نجاح مرحلة مهمة تم تأجيلها أربعة وثلاثين عاما من مراحل المشروع الصهيوني في بلاد الشام، وكان مقرراً لها أن تنتهي عام ١٩٨٢م إلا أنه تبين للكيان الصهيوني أن كُلفتها ..

المزيد

جولة في تاريخ التسامح الديني

كتاب تاريخ التسامح الديني في عصر الإصلاح لجوزيف لوكلير جاء في ١١٢٩صفحة من القطع المتوسط وبخط دقيق ومتقارب متضمناً خاتمة مفيدة تستحق وحدها الإفراد بالنشر والتعليق ولعلي أستطيع القيام بذلك لاحقاً ، لكن المهم لدي الآن هو أن الكتاب يؤرخ لفكرةٍ كان ما يعرف بعصر الإصلاح في أوربا أكثر العصور في التاريخ المروي ترويجاً لها ، وكانت الدول التي انبثقت عن مشاريع الإصلاح أكثر الدول في التاريخ مناداة بها ؛ ومع ذلك جاء الكتاب ليثبت ..

المزيد

الهزيمة الحضارية وجحود النص

ما يُسمى بالهزيمة الحضارية داء خطير يبدأ سريانه في الأمم عند مفاصلَ تاريخية في حياتها منطَلِقاً في الغالب من أفراد يتمتعون بهمة عالية وقدرات عقلية وبيانية متميزة لكنهم باجتماع هاتين الصفتين فيهم يكتسبون غروراً معرفياً يفقدهم المناعة ضد هذا الداء عند أقوى صدمة ثقافية يواجهونها فتجعلهم يترنحون وينقلبون على أنفسهم وماضيهم بدرجات مختلفة ومتباينة في قوتها واتجاهاتها. وكانت أول علاقة للأمة الإسلامية بهذا المرض ، بعد مقتل عثمان رضي الله عنه والفتنةِ التي شجرت بين ..

المزيد

الباب الرابع لسد الفقر والعوز

الزكاة والصدقة ومسؤولية الدولة عن رعاياها أبوابٌ ضرورية في محاربة العجز والفاقة والعوز ، لكنها ليست وحدها الوسائل التي جاءت بها شريعة الإسلام لتدفع هذه الأدواء عن كافة آفراد الأمة ، بل هناك باب رابع لا يقل أهمية عن تلك الأبواب ، إن لم نقل إنه في كثير من الحالات يُعَدُّ الأجدى والأسرع تأثيراً في محاربة الفقر إن قامت به الأمة كما ينبغي ، وتوجهت لتحصيله الأنظمة المرعية في كل دولة من دول المسلمين . ..

المزيد

حلب والموصل والمستنقع والبعوض

يقف العالم أجمع والعالم الإسلامي بشكل خاص في انتظار مأساتين عظيمتين دون أن نجد أي تحرك إسلامي أو عالمي في اتجاه منع وقوعهما أو الحد من أضرارهما على الأقل . المأساة الأولى : تدمير حلب من قِبَل نظام بشار وحلفائه الإيرانيين والروس ، والأخرى : اجتياح الموصل من قبل ما يسمى بالحشد الشعبي وتكرارهم لما فعلوه بأهل السنة من فضائع في كل المدن والقرى التي مرت بسيناريوا محاربة داعش من خانقين حتى الفلوجة . هناك ..

المزيد

عودة المشروع السعودي

هل هناك ارتباط بين ما عانى منه العمل الخيري والدعوي السعودي في الخارج من حصار دولي بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر وبين مشروع التمدد الإيراني الذي طال كل البلاد التي كانت مكاتب الدعوة ومكاتب الإغاثة السعودية تعمل فيها ؟ بمعنى : هل كان هناك تفكير أمريكي وإيراني مشترك بأن تُزاح السعودية من العمل الإغاثي والدعوي في العالم الإسلامي لتحل محلها إيران ، أم أن المسألة لم تكن تتجاوز قراءة جيدة للموقف الدولي من النشاط ..

المزيد