جديد المقالات

فلسطين، قضية أم كتف؟

تعودت الجماهير العربية والإعلامية أن تكون مؤتمرات القمم أو ما دونها أقل بكثير من طموحاتها وآمالها ؛ بل تعودت أن تكون تلك المؤتمرات بعيدة جداً عن مناطق إحساسها وتفكيرها ؛ لكنها لم تتعود أن يقوم قائد دولة مضيفة لأي من هذه المؤتمرات بتقديم وعد للأمة أن يحقق المؤتمر الذي يُعقد في بلاده نتائج حاسمة تجاه القدس التي وصفها الرئيس التركي بالخط الاحمر وتجاه القضية الفلسطية ؛ والحقيقة أن هذه النبرة من الخطابات الجريئة القوية في ..

المزيد

صفحة من التاريخ الأموي

“فإن الحرب أولها كلام”شطر بيت من قصيدة نصر بن سيار الخالدة والتي حذر فيها بني أمية من انتقاض دولتهم ، وكان نصرٌ واليا لخراسان وهي اليوم معظم ما يسمى إيران وأفغانستان ؛ وقد ابْتَدأت حملةُ إسقاط الدولة الأموية بإشاعة أخطائها وتعظيمها ، والافتراء عليها وترويج الأكاذيب حتى تستسلم العقول لها لكثرة شيوعها الأمر الذي بلغ حدََ تَرَسُّخِ القناعة الخاطئة في أذهان أكابر علماء العراق من التابعين وذهولهم عن قطعيات النصوص التي تأمر بالجماعة وتحذر من ..

المزيد

توحيد الألوهية ومفاتيح النهضة

كانت خاتمة مقالي السابق:”السلفية وحاجات الأمة”ضَرْبَ المثلِ بتركيز المنهج السلفي على توحيد الألوهية لسد حاجات البشر الفطرية والروحية ؛ وقد أثار ذلك تساؤلاً لدى البعض مُلَخَّصُه:إن الأمة بل العالم بأسره في حاجة إلى الاقتصاد والإدارة والسياسة والتنمية ، فأين منهج السلف منها ؟ والجواب عن ذلك: نعم إن منهج السلف في فهم الإسلام يسد حاجة العالم في كل تلك الأبواب ، لكن فهم ذلك كله مُحتاج لِفهمٍ أعمق لتوحيد الألوهية ، فكل مشكلات الدنيا مفتقرة ..

المزيد

محطات في تاريخ لبنان

هذه وقفات مختصرة حول تاريخ لبنان كتبت معظمها من الذاكرة وعلى عجل إثر التصريحات المغالبة والجاهلة والعنصرية التي أدلى بها من يعتبر رسميا رئيساً لدولة عربية ، أردت من خلالها تقريب هذا التاريخ لشبابنا .. لم تكن لبنان في يوم من ايام التاريخ دولة مستقلة كما أتذكر ؛ وإن كانت في فترات كثيرة من التاريخ مركزاً تجارياً بحرياً مهماً جداً للفينيقيين ذلك الشعب الذي خرج من الجزيرة العربية ليكون حضارات ودولا أحاطت بالبحر الأبيض المتوسط ..

المزيد

أفكار بين استقالة الحريري وزيارة البطريارك

استقالة الرئيس سعد الحريري التي أعلنها من الرياض قبل أيام هل سيعقبها تصحيح لمسار العلاقات المادية والتعاونية مع الدول الهشة أم لا ؟ طرأ علي هذا السؤال لأن لبنان من حين استقلالها سنة ١٣٦٢هـ وهي دولة هشة بنظامها متعدد الرئاسات وكثرة الطوائف الدينية والأحزاب المدنية بالنسبة لمساحتها الصغيرة ؛ وكذلك تاريخ العلاقات الدموي بين العديد من طوائفها . وكانت هذه الهشاشة مبرراً قوياً لعدم الثقة مطلقاً بلبنان كدولة الأمر الذي يعني أن تتوجه الدول الراغبة ..

المزيد